مجلس الوزراء يدين بشدّة جرائم المقابر التي ارتكبها النظام البائد

أعربت الحكومة العراقية عن أدانتها لجرائم المقابر الجماعية التي ارتكبها النظام الدكتاتوري المباد بحق الأف الضحايا من أبناء الشعب العراقي وكذلك المقيمين من الكويتيين والأجانب جاء ذلك في بيان أصدرته الأمانة العامة لمجلس الوزراء وتم نشره على نطاق واسع وأشار البيان إلى ان الضحايا الذين رووا بدمائهم الزكية ارض العراق الطاهرة مازال مصير الغالبية العظمى منهم مجهولا , فيما نعي ذوي الضحايا في ذكرى هذا المصاب الجلل بكل الم شديد وحزن عميق . ووجه البيان كافة الجهات الرسمية والمنظمات المدنية العراقية للعمل الجاد لاستنهاض الجهود الحثيثة من اجل استخراج الأدلة الجنائية والكشف عن هوية رفات الضحايا الأبرياء أينما وجدت المقابر الجماعية التي خلفها النظام الإجرامي المقبور وأنصاف ذويهم استنادا إلى أحكام قانون حماية شؤون المقابر الجماعية رقم ( 5 ) لسنة 2006 المعدل وقانون الطب العدلي رقم    37  لسنة 2013 المعدل فيما دعى البيان كافة المنظمات الدولية والمنظمات الإنسانية إلى ذلك وحسب الاتفاقيات الأممية الخاصة بحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري المصادق عليها بموجب القانون رقم ( 17 ) لسنة 2009 والقوانين والتشريعات النافذة.

 

 

   الهيئة الوطنية العليا للمساءلة والعدالة - الدائرة الاعلامية