تزفّ الهيئة الوطنية العليا للمساءلة والعدالة شهيدها السعيد (علي عبعوب علك المحمداوي )

بسم الله الرحمن الرحيم

وَلَا تَقُولُوا لِمَنْ يُقْتَلُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتٌ بَلْ أَحْيَاءٌ وَلَكِنْ لَا تَشْعُرُونَ (154) (البقرة)

بإيمان واحتساب وفخر واعتزاز تزفّ الهيئة الوطنية العليا للمساءلة والعدالة شهيدها السعيد (علي عبعوب علك المحمداوي  ) احد موظفيها والتي طالته يد الزمر الارهابية  المجرمة هذا اليوم 11/ كانون الثاني / 2017 .

ان اغتيال موظفي الهيئة من قبل زمر البعث المجرم والمجاميع الارهابية التكفيرية لم تنل الا من الاجساد الطاهرة وستبقى روح الشهداء ونضالهم  حاضرة يستمد منها العاملون في الهيئة العزم والثبات بمواصلة مسيرة التصدي للبعث المجرم والارهاب والتكفير ، واننا اذ نعزي ذوي الشهيد وزملاءه ومحبيه نعاهدهم على ان نبقى اوفياء للمبادئ التي ضحى من اجلها الشهيد السعيد انا لله وانا اليه راجعون  .

 

الهيئة الوطنية العليا للمساءلة والعدالة

الدائرة الاعلامية

بغداد 11/ كانون الثاني / 2017